FANDOM


حروب الشمال: أساطير وأكاذيب ونصف حقائق هو كتاب يتناول نقدًا حرجًا لتاريخ حروب الشمال كتبه رستيف دي مونثولون. وينقد خاصةً تكتيكات يواخيم دي ويت و‌مينو كوهورن.

المحتوى Edit

معظم المؤرخين قدموا للمحاكمة، تم الحكم على جوكيم دي ويت وإعدامه بسبب الطبيعة العنيفة والوحشية الطاغية للإمبراطور إمهير، على الرغم من أن العديد من الكتاب لديهم ولع بكتابة النثر المثير والذي يقترح افتراضات كثيرة عن الانتقام وتصفية الحسابات الخاصة تماماً. لقد حان الوقت لقول الحقيقة - الحقيقة كانت لفترة طويلة أكثر من واضحة لكافة العلماء.
لقد تولى دوق دي ويت قيادة مجموعة فيردن بطريقة إذا ما وصفت بأنها "غير صالحة" فسيكون ذلك من باب الكياسة إلى حد بعيد. لقد واجه قوة أضعف مرتين من قوته، وقام بتأجيل الهجوم الشمالي، وحول كل اهتمامه لمحاربة مقاتلي فيردن. لقد أحضرت مجموعة فيردن خيول جديدة لمهاجمة السكان المدنيين. وكان من السهل التنبؤ بالنتيجة نظراً لكونها حتمية: لقد كان عدد المتمردين في فصل الشتاء لا يكاد يزداد عن خمسمائة، لكن بحلول الربيع حمل البلد بأكمله السلاح في مواجهتنا. قٌتل الملك إيرفيل الذي كان موالياً للإمبراطورية، وتولى ابنه ولي العهد كيسترين الذي تعاطف مع الشماليين، شن الشماليون هجوماً مع قراصنة سكيلدج والقوات التابعة لكيسترين من سيداريس في مواجهة دي ويت ومن خلفه التمرد، أصبح دي ويت في في صراع فوضوي، ويلاقي هزيمة تلو أخرى. وبالتالي فقد أخر هذا هجوم مجموعة الجيش المركزي - وبدلا من محاصرة جناحي جيش الشماليين كما كان من المفترض، حاصرت مجموعة فيردن مينو كوهورن. استغل الشماليون الموقف على الفور وشنوا هجوماً مضاداً، حيث اخترقوا من خلال حلقة حول مايانيه و‌ماريبور، وأحبطوا أي فرصة لاسترداد هذه الحصون الهامة. لقد كان لسخافة وغباء دي ويت أهمية بالنسبة للروح المعنوية. تمزقت أسطورة نيلفجارد التي لا تقهر. وبدأ تدفق مئات من المجندين الجدد للالتحاق بالجيوش الشمالية ...

ملاحظات Edit

Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.