FANDOM


Big Quote Right أتراني مبتسمًا؟ أنا جاد للغاية. Big Quote Left
- ديكسترا إلى جيرالت، الويتشر 3: الصيد البري
النسخة الصوتية:
Dijkstra voice line

سيغيسموند ديكسترا (بالبولندية: Sigismund Dijkstra) (وُلد في 1219[١]) كان رئيس جهاز المخابرات الريدنية. كان رجلاً مهيبًا جسديًا، وطوله يقارب 7 أقدام (2.1 متر) وأصلع، وكانت معدته ملحوظة والتي يقال أنها تعطي انطباعًا عن خنزير نظيف.

السيرة الذاتية Edit

معرض الترفيه الإلكتروني (2014) Edit

الوصف Edit

الويتشر 3: الصيد البري Edit

باب المسرد Edit

لم يكن الشخص الذي يتنكر في صورة سيجي روفين في الواقع سوى سيجيسموند ديكسترا، القائد السابق للقوات الخاصة الريدانية والرجل الذي كان بينه وبين جيرالت وبيني العديد من التعاملات في الماضي. إلا أنه لم يعد يحظى بقبول الملك رادوفيد فلم يسمع عنه شيئًا لسنوات عديدة. ويبدو أنه قرر أخيرًا الخروج من الكواليس، ولكنه بدلاً من العودة إلى المشاحنات السياسية الرفيعة، سقط في عالم الجرائم تحت الأرض - وسرعان ما ظهر كشخصية رائدة.
كان ديكسترا يحترم جيرالت على طريقته الخاصة، رغم أنه لم يبدي شيئًا من ذلك - على الرغم من أن مجرد التفكير في آخر لقاء بينهما كان يقطب وجهه. لقد وجدا أنفسها يقفان في طريق بعضهما بعضًا خلال الانقلاب على ثانيد، وهو الجمود الذي ذاب بسرعة عندما كسر جيرالت ساق ديكسترا.
يمكن للمرء أن يكتب بإيجابية حكاية مغامرة تسرد تاريخ حياة هذا الجاسوس. الذي وقع ضحية لمؤامرات فيليبا إيلهارت، وأجبر على الفرار إلى ريدانيا بسرعة فائقة – وإلا كانت ستقطع رقبته بيد القتلة. وفكر لفترة معينة في اللجوء إلى بلاد بعيدة، ولكنه في النهاية قرر العودة إلى مدينة نوفيجراد الحرة.
وفي ظل معرفته الجيدة بمواهب جيرالت الفائقة، طلب ديكسترا منه المساعدة في إيجاد كنزه المسروق. وعلى الرغم من أن جيرالت كان يعرف هوية العقل المدبر الإجرامي المسؤول، إلا أنه قرر عدم الكشف عن هذه المعلومات وإجراء تحقيق كما لو كانت القضية غامضة بالكامل.
وعلى الرغم من أن شفاه الويتشر ظلت مغلقة تمامًا عن دوري في سرقة الكنز، إلا أن ديكسترا لا زال يشم رائحة خيانته – وكشف عن كراهيته للعب دور الأحمق.
ومع أن ديكسترا لم يساعد السحرة المضطهدين بدافع طيبة قلبه، إلا أن تريس كانت تقدر دعمه بغض النظر عن أي شيء آخر، لأنه ثبت أهمية ذلك في نجاح المسعى.
إن أزاح جيرالت ديكسترا عن طريقه بالقوة:
لقد عارض ديكسترا اجتياح صائدي السحرة للمدينة، ولكنه أبدى استعداده لاستثناء فيليبا إيلهارت. فهو لا يغفر أبدًا لصديق سابق خيانته ثم محاولة قتله. لكن للأسف، كان جيرالت يحتاج أن تبقى فيليبا على قيد الحياة – ولم يكن لديه استعداد للتفاوض على ذلك. وبذلك يكون قد التفت إلى طريقة مجربة وحقيقية – وكسر ساق ديكسترا الأخرى.
إن تفاوض جيرالت مع ديكسترا لإطلاق سراح فيليبا:
لقد عارض ديكسترا اجتياح صائدي السحرة للمدينة، ولكنه أبدى استعداده لاستثناء فيليبا إيلهارت. فهو لا يغفر أبدًا لصديق سابق خيانته ثم محاولة قتله. لكن للأسف، كان جيرالت يحتاج أن تبقي فيليبا على قيد الحياة – ومعرفة كيفية إطلاق سراحها. ورغم تشوق ديكسترا للانتقام، إلا أنه أبدى استعداده التنازل عن خططه في مقابل الحصول على معلومات قيمة.
إن أي شخص يعتقد أن ديكسترا قد قطع جميع علاقاته بالمخططين والمتآمرين السياسيين على مستوى العالم، يعد مخطئًا للغاية. وقد تمثلت عودته الكبيرة في عمل وطني من شأنه أن يحرر ريدانيا من حكم شخص مجنون – ألا وهو اغتيال الملك رادوفيد.
إن أدى جيرالت مهمة مصلحة الوطن:
نظرًا لكونه قاتل تنين كما ذكر سابقًا، فقد تطايرت رؤوس أكثر من مرة بعد قتل التنين، وصب شراب الميد وأضرمت النيران، حتى إذا جاء موعد تقاسم الكنز، تحول غالب قاتلوا الوحوش إلى قتلة رجال.
وانحاز جيرالت لجانب فيرنون روش:
كان هذا هو الحال بعد اغتيال رادوفيد، وعندما حاول ديكسترا التراجع عن شروط الاتفاق والتخلص من ثالر وفيرنون. وقد توقع ديكسترا من جيرالت استمرار حياد الويتشر في هذا الأمر – وهو سوء تقدير كلفه حياته.
وانحاز جيرالت لجانب ديكسترا:
كان هذا هو الحال بعد اغتيال رادوفيد، وعندما حاول ديكسترا التراجع عن شروط الاتفاق والتخلص من حلفائه، الراغبين في التفاوض مع نيلفجارد. وبهذه الخطوة حقق الجاسوس السابق هدفه، وحصن نفسه في موقف يسمح له بمواصلة الحرب ضد نيلفجارد.

المهام المتعلقة Edit

مقاطع مصورة Edit

معرض الصور Edit

المراجع Edit

  1. برج السنونو
Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.