FANDOM


غيوم دو لونفال هو فارس شاب من توسان وابن أخ بالمرين دو لونفال.

باب المسرد Edit

كان جيلوم دو لونفال النموذج المثالي لفارس مغامر - أو يمكن أن تقول الصبي الشهير في توسان. عندما قابله جيرالت الشاب لأول مرة، كان يتجه ببسالة نحو طاحونة هوائية... والتي كانت ـ من باب الإنصاف ـ تخفي عملاقًا متوحشًا.
اتضح أن الأمر يتعلق بالحب، كما هو معتاد في توسان. كان جيلوم يتعذب بسبب حبه من جانب واحد لوصيفة الدوقة فيفيان دو تابريس. كان يشك في أن قسوتها وبعدها ناتجان عن لعنة شريرة ما. وافق جيرالت الخبير في كسر اللعنات على تولي أمر العقد. ليحصل على فرصة رؤية السيدة فيفيان، كان عليه أن يأخذ مكان جيلوم الجريح في مسابقة الفروسية.
‮‮قرر الويتشر أن فيفيان كانت بالفعل تحت تأثير لعنة، وأنها كانت كذلك من قبل أن تولد. أدت تعويذة شريرة إلى أن تتحول إلى طائر كل ليلة. عرض جيرالت أن يحاول علاج هذه الحالة المستعصية.
إن أخبر جيرالت غيوم بتفاصيل اللعنة:
أبلغ جيلوم بما علمه. وكان جيلوم على قدر المسؤولية وعرض أن يتحمل عبء اللعنة بنفسه لكي يحرر فيفيان منها.
تمكن جيلوم من إقناع فيفيان بأن تخضع لطقوس يمكن أن تنقل لعنتها إليه. حسب كلام جيرالت، تقل قوة اللعنة بمجرد انتقالها، لكنه لم يكن قادرًا على تقديم أي ضمانات بخصوص مصير الفارس الشاب.
بمجرد أن أدوا الطقوس، شعرت فيفيان بالتخلص من اللعنة. بالنسبة إلى جيلوم، لم يلاحظ أي آثار جانبية كبيرة.
إن قابل جيرالت الشريكين لاحقًا:
كانت نهاية قصة جيلوم وفيفيان نهاية سعيدة. قابل جيرالت الزوجين في بوكلير بالمصادفة. اتضح أن جيلوم ظهرت لديه ريشات قليلة في أجزاء معينة من جسده. اعتبرتهم فيفيان أمرًا جميلاً، وبذلك كان كل شيء على ما يرام.
إن لم يفصح جيرالت لغيوم عن تفاصيل اللعنة:
طلبت منه فيفيان ألا يكشف سرها لأي أحد، ولذلك لم يعمد جيرالت إلى إبلاغ جيلوم بخططه.
أجرى جيرالت طقوسًا تحرر فيفيان من اللعنة. وقررت هي أن تسافر للخارج كي تتمتع بالحياة التي لم ترها إلى حد كبير.
شعر جيلوم أنه تعرض للرفض وأغرق أحزانه في النبيذ. حاول جيرالت أن يوضح له أن المرء لا يستطيع أن يجبر أي أحد على حبه.

مهمات متعلقة Edit

ملاحظات Edit

معرض الصور Edit

Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.