FANDOM


مقالة
Big Quote Right بالنسبة لكم يا معشر الويتشر، توجد خطوط واضحة في العالم تفصل الخير عن الشر، ولكن الأمور ليست بهذا الوضوح بالنسبة لنا نحن العامة، كما رأيت من قصة عائلتي. Big Quote Left
- البارون الدموي إلى جيرالت، الويتشر 3: الصيد البري

فيليب سترينغر (بالبولندية: Filip Stenger) أو كما يُعرف بالنسبة إلى العوام باسم البارون الدموي، هو بارون مُنصِّب لنفسه في فيلين. استولى على قلعة جثم الغراب وجعلها مسكنا له بعد هروب مالكها السابق - فسيراد - إلى جزيرة فايك مع عائلته بسبب خطر الجيوش الزاحفة.

السيرة الذاتية Edit

حياته في جثم الغراب Edit

مقابلته لجيرالت Edit

باب المسرد Edit

خلال لقاء جيرالت الأول مع "البارون" فيليب سترينجر، شعر بالحيرة بسبب تناقضات الرجل العديدة. فقد كان هذا الجندي التيميري السابق يتصف بالانتهازية الصارخة، حتى أنه بعد الهزيمة المدوية للجيش خدم وتعامل وتفاوض مع محتلي إمبراطورية نيلفجارد. وقد أطلق عليه الفلاحون المحليون لقب "البارون الدموي" في إشارة واضحة إلى أنه لم يتعرض للتعامل مع زمرته بقفازات الأطفال. وعلى الجانب الأخر، فقد كان مضيفًا كريمًا بشكل مفاجئ لضيف غريب غير متوقع والذي كان قاتل وحوش محترف.
كما أن هناك تناقض بين مظهره الشبيه بقطاع الطرق ولقبه المخيف، وبين تعامله مع الأطفال والسيدات الصغار، الذين كانوا يلقون منه إخلاصًا كاملاً واهتمامًا أبويًا. لقد لاقت سيري نفسها ذلك حين حظيت بالرعاية والمأوى تحت هذا السقف.
وفي إطار تبادل المعلومات حول سيريلا، طلب البارون من جيرالت أن يساعده في العثور على زوجته المفقودة، آنا وابنته، تامارا. فقد اختفيا منذ فترة دون أي أثر، وقد بدأ فيليب يفقد الأمل في أن يراهم مرة أخرى. وفي مثل هذه الحالة، تعتبر الويتشر هدية من الإله.
لكن البارون قد أخفى بعض الحقائق عن جيرالت، مثل حمل زوجته الأخير، ثم إجهاضها فيما بعد، وميله للشرب والمشاجرات العنيفة.
واتضح أن البارون يداوم على الشراب إلى حد الإفراط، وقد رأى جيرالت بنفسه مدى الخطورة التي يشعر بها من حوله في اللحظات التي يتحدث فيها مع البارون حول ما قد تعلمه من بيلار. لقد كان يعلم فيليب منذ البداية أن زوجته وابنته هربتا ولم تختفيا، إلا أنه في غمرة الشعور بمزيج من الخجل والقلق على مصيرهما، كان يحاول حفظ ماء وجهه عبر القيام بكل ما في وسعه لأجل العثور عليهما.
ولم ينكر أحد إصراره في هذا الموضوع. فقد تجاهل بذلك حقيقة أن المواجهة مع الحيزبونات قد تنتهي بشكل مأساوي، وقرر أن يخوض المستنقعات في محاولة لتحرير آنا من براثنهم.
إن نجت زوجة البارون:
يقال أن طبيعة الرجل الحقيقية تظهر في وقت الأزمات، وقد التقى البارون بزوجته في وقت - هزت حالتها المزرية أعماق فيليب. ولكنه عندما علم أن هناك شعاع من الأمل باحتمال علاج آنا من الجنون، استحوذ ذلك على تفكير البارون بكل قوته وقرر أن يتوجه مع زوجته إلى نهاية الكرة الأرضية، عند الجبال الزرقاء، لأجل البحث عن علاج عقلها المريض هناك.
إن ماتت زوجة البارون:
وبالرغم من تضافر الجهود بين البارون ورجاله وجيرالت وتمارا، إلا أنه تعذر إنقاذ آنا. وللأسف، لم تكن هذه هي نهاية الأخبار السيئة – فها هي تمارا، التي خاضت في المستنقعات لتنقذ والدتها، تصارح البارون بأنها لا ترغب في العمل معه مطلقًا. وبعد أن خسر على جميع الجهات، لم ينطق بكلمة واحدة وارتحل إلى كرو بيرتش بمفرده.
وبعد فترة ليست بالطويلة علم جيرالت أن فيليب سترنجر، الذي كان يرعب جميع أهل فيلين، قد شنق نفسه من الحزن واليأس، بعد أن تخلى عنه جميع من كان قد أحبهم في حياته.

المهام المتعلقة Edit

ملاحظات Edit

مقاطع مصورة Edit

معرض الصور Edit

تصفح Edit

Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.