FANDOM


كيرا ميتز (بالبولندية: Keira Metz) من كاريراس، كانت ساحرة ومستشارة للملك فولتست ملك تيميريا بالاشتراك مع تريس ميريجولد و‌فركارت.

أندريه سابكوسكي Edit

الويتشر Edit

الويتشر 2: مغتالو الملوك Edit

الويتشر 3: الصيد البري Edit

المتجر Edit

باب المسرد Edit

التقى جيرالت بكييرا ميتز لأول مرة عندما سقطت – بمعنى الكلمة – عليه من حيث لا يدري. أثناء الانقلاب الذي حدث في جزيرة ثانديد، أُلقيت كييرا من نافذة وسقطت مباشرةً تقريبا على رأس الويتشر. في المرة الثانية التي رآها فيها جيرالت كانت في مستنقعات فيلين كانت صادمة بطريقة مختلفة – كانت الساحرة المحبة للرفاهية آخر شخص توقع أن يراه في هذا المكان القاحل والقاتم. علم جيرالت لاحقا أسباب ذلك وأعطاه مصير كييرا ما يكفي للتفكر في تقلبات الحظ القاسية. بعد أن كانت المستشار المقرب للملك فولتست طُردت من تيميريا عندما فقدت ثقة الملك. لقد انضمت في وقت لاحق إلى محفل الساحرات وهو الأمر الذي أكسبها كراهية ملك ريدانيا و‌إمبراطور نيلفجارد على السواء. لهذا تخفت كثيرا في هيئة امرأة ماكرة وساحرة القرية من مختلف الأنواع في فيلين. لم يكن من الصعب معرفة أنها قد احتقرت هذا كله.
طلبت كييرا من جيرالت معروفا آخر: رفع اللعنة عن برج جزيرة فايك. لأن اللعنات والجود هي أكثر ما يبرع فيه جيرالت فقد وافق على ذلك.
إن قام جيرالت بمضاجعة كيرا:
لم تتوقف كييرا يوما عن الاشتياق إلى بريق الحياة في البلاط. وبالكاد يمكن مقارنة الأكواخ المسقفة بالقش بقاعات الرقص وحدائق القصور الفخمة. وذات يوم قررت أن تأخذ استراحة من جو فيلين البائس بأن تتناول وجبة فخمة. وقد كان الحصول على المكونات الممتازة أيسر من الحصول على رفيق لتناول العشاء – حتى ظهر جيرالت. وقد قبل الويتشر بسرور دعوة الساحرة واستمر في الموافقة على كل شىء في تلك الليلة.
إن لم يقم جيرالت بمضاجعة كيرا:
لم تتوقف كييرا يوما عن الاشتياق إلى بريق الحياة في البلاط. وبالكاد يمكن مقارنة الأكواخ المسقفة بالقش بقاعات الرقص وحدائق القصور الفخمة. وذات يوم قررت أن تأخذ استراحة من جو فيلين البائس بأن تتناولل وجبة فخمة. وقد كان الحصول على المكونات الممتازة أيسر من الحصول على رفيق لتناول العشاء – حتى ظهر جيرالت. وقد قبل الويتشر بسرور دعوة الساحرة لكنه أظهر درجة غير اعتيادية من ضبط النفس ورفض عروضها الأخرى الغير مبهمة.
وللأسف فإن ليلة من الليالي التي بدأت على نحو جيد انتهت بشكل بائس بالنسبة للعراف. لقد وضعت له كييرا منوما بتعويذة سرية. من الواضح أنها كانت تريد أن تخفي شيئا عنه...
يبدو أن كييرا قد لعبت بالعراف كما تلعب بقيثارة مضبوطة جيدا ضاربةً كل الأوتار التي تبقيه مشغولا أثناء قيامها بسرقة مذكرات الساحر ألكسندر من جزيرة فايكي. لقد كانت تخطط لاستخدام المذكرات كورقة مساومة لعقد صفقة مع رادوفيد. كان يمكن لبحثها البائس أن يكون تذكرتها للعودة غلى حياة دون حشرات وقوراض وأقذار منتشرة في كل مكان.
إن رفض جيرالت أن تذهب كيرا إلى رادوفيد:
صممت كييرا على المضي في طريقها لكن جيرالت لم يسمح لها بتنفيذ خطتها. وقد رفض كلاهما تغيير موقفه الأمر الذي أفضى إلى قتال أنهى حياة كييرا.
إن أقنع جيرالت كيرا أن تذهب إلى كير مورين:
في النهاية نجح جيرالت في تحويل خطة كييرا المجنونة للتفاوض مع رجل كانت أدوات التفاوض المفضلة لديه الكماشات الملتهبة والمحارق الحارقة. غيرت كييرا وجهتها من أوكسينفورت إلى حدود كير مورهن الأكثر أمانًا.
أثناء المعركة إلى كير مورهن قاتلت كييرا بشجاعة ضد أتباع إيردن وأنقذت لامبرت من موت محتم.
اتضح أن القتال جنبا إلى جنب قد أنشأ رابطة بين كييرا ولامبرت لذا قرر الاستمرار في الأمر حتى بعد انتهاء المعركة. يؤكد ذلك على نظرية أن العرافين والساحرات يتشاركون في بعض الانجذاب الغامض بينهم.
إن ترك جيرالت كيرا تذهب إلى رادوفيد:
على الرغم من أنها خطتها كانت تتسم بالغباء والمخاطرة في الوقت ذاته إلا أن كييرا لم تستمع إلى حجج جيرالت. وفي النهاية اضطر إلى الاعتراف بأنه لا يمتلك الحق في إيقافها لذلك غادرت كييرا آخذة معها مذكرات ألكسندر.

المهام المتعلقة Edit

معلومات غير هامة Edit

معرض الصور Edit

مقاطع مصورة Edit

تصفح Edit

Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.