FANDOM


كيف تحول لويس ألبرني إلى جالوت هو كتاب في توسع دم ونبيذ من لعبة الويتشر 3: الصيد البري. يمكن إيجاده على طاولة صغيرة في حانة وحش الأصلة.

باب المسرد

كان هناك الكثيرون من الفرسان الشجعان والمخلصين في خدمة الدوق السابق إلا أن أعظمهم جميعًا كان لويس ألبرني. فشارته كانت تحتوي على ساحة حمراء بها نجمة ذهبية مع إشارة كل طرف من أطرافها الخمسة إلى إحدى الفضائل الفروسية.
ولكنه أصيب بالغرور بسبب الشهرة والمجد. فقد مرت الأعوام وبدأ يظن نفسه الأفضل بين جميع الفرسان. وفي نهاية المطاف ظن أنه تجسد للفضيلة وأنه لم يسبقه أحد في هذا الصدد وأن على سيدة البحيرة الإقرار بهذا. ولهذا انطلق ألبرني لرؤيتها وجعلها تقدم له الإجلال تكريمًا لتميزه.
وبينما كان يقترب من منزل السيدة، بدأ جسده وعتاده في التغير. فبدأ جسد الفارس النحيل يزداد سمنة إلى أن عجز حصانه عن حمله في النهاية. ثم صار سيفه خشبيًا وتحول إلى صولجان وأصبح درعه بليدًا إلى أن تحول إلى رماد. ولم يبق منه إلا خوذته التي تحولت إلى قفص خشبي.
ووقف ألبرني على شاطئ البحيرة يحاول التكلم ولكن لم تصدر من شفتيه إلا صرخة مدوية. وحدّق الفارس إلى انعكاسه في مياه البحيرة فأدرك أنه أصبح عملاقًا. ثم ظهرت سيدة البحيرة وقالت: لقد تخليت عن القيم الفروسية منذ زمن بعيد. وكان الغرور أعظم خطاياك. وهو ما حوّل سيفك إلى صولجان وحرمك من درعك وجعل منك هذا الوحش. ومن الآن فصاعدًا ستُعرف باسم جوليات. اذهب إلى جبل جورجون حيث ستعيش في هذه الصورة بعيدًا عن أعين البشر وستحيا على الذكرى المؤلمة لمجدك المفقود إلى أن يأتي اليوم الذي يرحمك الموت فيه من عذابك.
Community content is available under CC-BY-SA unless otherwise noted.